الجمعة، 9 سبتمبر، 2016

كيف يكون لديك ذكاء اجتماعي؟ هنا طرق عملية لفعل ذلك !




كيف تكون بارع بالتواصل مع الاخرين او بمعنى اخر يكون عندك ذكاء اجتماعي وهو احد ابرز
الادوات التي تؤهلك للحصول على فرص اكبر في حياتك في كافة المجالات.. هذه المقالة تعطيك بعض النقاط
العملية التي تساعدك في تحقيق هذا الهدف.
لنبدأ !


١- اولاً : اسأل عن سلوكك: لديك اصدقاء و اقارب تقابلهم بشكل متكرر ؟ ممتاز! اسالهم عن طريقتك في الحوار
و في الحديث معهم كيف هي ؟ ما افضل المزايا في اسلوبك و ما اضعفها؟ ما السلوكيات التي تفعلها في تواصلك
مع الاخرين من الممكن انها لا تعجبهم او لا يفضلونها ؟ من خلال هذه الأسئلة يمكنك معرفة سلوكك الحقيقي و عن
مدى الرضا و الامتعاض لدى الاخرين تجاهه ، انه اشبه باستطلاع الرأي، لكنه مهم جداً لتحسين سلوكك الاتصالي

٢- ثانياً : راقب اشخاص يعجبك طريقتهم في التواصل: بتاكيد في بيئتك ستجد من الشخصيات التي تستمتع في الحديث
معها ، الجميع ينظرون لها حين تبدأ بطرح افكارها و يستمعون لها بثقة و اعجاب، و انت كذلك تفعل.. في عملك او في
مكان اقامتك من جيرانك او في مدرستك او جامعتك او او او .. راقبهم ! تعلم منهم ابرز تلك الطرق في الحوار ، مثلاً حركات
ايديهم طريقة تعبيرهم طريقة اهتمامهم بالمستمع و كذلك طريقتهم في الاستماع لغيرهم هذا شي ضروري تعلمه.

٣- ثالثاً : مارس و طبق ما تعلمته: ابدأ الممارسة ، طبق الطرق المجدية في جذب الاخرين لك و كذلك انتباهمم، هذه اهم نقطة و على اساس ذلك اما يكون وصولك لهدفك واقعيا كما تريد او لا كما تحلم!

٤- feedback : او التغذية الرجعية او ردود الفعل على سلوكك الجديد الممارس وذلك يكون من قبل الاخرين الذين تقابلهم و تحاورهم و هم كذلك اصحابك في النقطة الاولى، من خلال ذلك تحدد هل ممارستك جيدة يمكنك المضي قدماً او غير جيدة مما يتطلب منك المزيد من العمل على نفسك.


عمل موفّق ! 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتمنى أن ما كُتب أعلاه نال على استحسانك ، سعيدة بتواجدك :)